القلب

تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني

تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني، وبالإنكليزية (Abdominal aortic aneurysm) ورمزه: (AAA) هو تورم في الشريان الأبهر (The aorta)، وهو الشريان الذي يحمل الدم من القلب إلى البطن (Abdomen). لا تسبب معظم تمددات الأوعية الدموية أي مشاكل، ولكنها قد تكون خطيرة نظراً لوجود خطر انفجارها أي (تمزقها).

النقاط الرئيسة

  • تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني هو تورم في الشريان الأبهر، وهو الشريان الذي يحمل الدم من القلب إلى البطن.
  • معظم تمدد الأوعية الدموية لا يسبب أي مشاكل، لكنه قد يكون خطيراً نظراً لوجود خطر انفجاره (تمزقه).
  • غالباً ما لا تظهر أي أعراض على تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني، ويتم اكتشافها عادةً أثناء اختبارات الفحص أو اختبارات حالة أخرى.
  • يعتمد علاج تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني على حجمها وما إذا كانت تسبب أعراضاً. وقد يشمل ذلك تغييرات في نمط الحياة أو الأدوية أو الجراحة.
  • إن إجراء تغييرات صحية في نمط الحياة يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بتمدد الشريان الأورطي البطني أو منع تضخمه.

أعراض تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني (Symptoms of abdominal aortic aneurysm)

تمدد الأوعية الدموية الأبهري البطني في كثير من الأحيان ليس له أي أعراض.

عادةً ما تكتشف إصابتك بواحدة منها فقط أثناء اختبار فحص تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني أو أثناء اختبارات حالة أخرى.

إذا أصبح تمدد الأوعية الدموية أكبر، فقد تلاحظ أحياناً ما يلي:

  • آلاماً في البطن أو الظهر.
  • شعوراً نابضاً في بطنك.

راجع الطبيب العام إذا:

  • كان لديك ألم في البطن أو الظهر لا يختفي أو يعود باستمرار.
  • كنت تشعر بوجود كتلة في بطنك.

يمكن أن تكون هذه الأعراض ناجمة عن أشياء كثيرة ولا تعني أنك مصاب بتمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني، ولكن من الأفضل فحصها.

اتصل بالإسعاف إذا كنت أنت أو أي شخص آخر تعانون من:

  • ألم مفاجئ وشديد في البطن أو الظهر.
  • صعوبة في التنفس أو التوقف عن التنفس.
  • بشرة شاحبة أو رمادية. (أما على الجلد البني أو الأسود قد يكون من الأسهل رؤية ذلك على راحتي اليدين أو باطن القدمين).
  • فقدان للوعي.

يمكن أن تكون هذه علامات على انفجار تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني (تمزق). هذه حالة طارئة تهدد الحياة وتحتاج إلى العلاج في المستشفى في أسرع وقت ممكن.

اختبارات تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني

الاختبار الرئيس لمعرفة ما إذا كان لديك تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني هو الفحص بالموجات فوق الصوتية لبطنك.

يوضع جهاز صغير على بطنك وستُعرض صور للجزء الداخلي من بطنك على الشاشة.

سيخبرونك عادةً إذا كنت تعاني من تمدد الأوعية الدموية في نهاية الاختبار.

سيخبرونك أيضاً بحجمها:

  • الحجم الصغير (من 3 سم إلى 4.4 سم أو أصغر).
  • المتوسط (4.5 سم إلى 5.4 سم).
  • الكبير (5.5 سم أو أكبر).

فحص تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني

يتم إجراء اختبار الموجات فوق الصوتية لجميع الرجال عندما يبلغون 65 عاماً؛ لأنهم أكثر عرضة لخطر الإصابة بتمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني.

وهذا ما يسمى فحص تمدد الأوعية الدموية الأبهري البطني (abdominal aortic aneurysm screening).

علاج تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني

يَعْتمد علاج تمدد الأوعية الدموية بالأبهر البطني عادةً على حجمه وما إذا كان لديك أعراض.

إذا كان صغيراً، فقد يُوصَى بتغيير نمط الحياة مثل الإقلاع عن التدخين وتناول الطعام الصحي للمساعدة في منع تضخمه.

في بعض الأحيان قد تحتاج إلى:

  • أدوية لخفض ضغط الدم ومستوى الكوليسترول، مما قد يساعد في وقف تمدد الأوعية الدموية.
  • عملية جراحية لتقليل خطر انفجار تمدد الأوعية الدموية – يمكن إجراء ذلك إذا كان حجم تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني كبيراً (5.5 سم أو أكبر)، أو يكبر بسرعة أو يكون مؤلماً.

للجراحة مخاطر وآثار جانبية يجب على طبيبك أو الجراح مناقشتها معك.

غالباً ما يكبر تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني بمرور الوقت. ستحتاج عادةً إلى عمليات فحص منتظمة لمعرفة ما إذا كان حجمها يكبر.

إذا تمزق تمدد الأوعية الدموية، فستحتاج إلى جراحة طارئة لعلاجه.

كيفية تقليل خطر الإصابة بتمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني

إن إجراء تغييرات صحية في نمط الحياة يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بتمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني، أو منع تضخمها.

ما يجب عليك فعله

  • تناول طعاماً صحياً.
  • تمرن بانتظام.
  • حاول إنقاص الوزن إذا كنت تعاني من زيادة الوزن.
  • حاول التقليل من تناول الكحول.

ما لا يجب عليك فعله

  • التدخين.

أسباب تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني

يحدث تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني عندما يضعف الشريان الرئيس (الشريان الأبهر) (the aorta) الذي ينقل الدم من القلب إلى البطن

ليس من الواضح دائماً أسباب ذلك، ولكن لدى بعض الأشخاص فرصة أكبر للإصابة به.

أنت أكثر عرضة للخطر إذا كنت:

  • من الذكور وتبلغ من العمر 65 عاماً أو أكثر.
  • تدخن أو اعتدت التدخين.
  • لديك ارتفاع في ضغط الدم.
  • لديك ارتفاع نسبة الكولسترول.
  • لديك قريب مصاب بتمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني.
  • لديك مرض الشريان التاجي (Coronary) أو الشريان المحيطي (peripheral artery) وهو تصلب الشرايين (atherosclerosis).
  • لديك مرض الانسداد الرئوي المزمن (chronic obstructive pulmonary disease) (COPD).
  • لديك حالة مثل متلازمة مارفان (Marfan syndrome).

في بعض الأحيان يمكن أن يكون سبب تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني هو العدوى، ولكن هذا أمر نادر الحدوث.

خاتمة

تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني هو حالة تؤثر على الشريان الرئيس في البطن. يمكن أن يهدد الحياة إذا انفجر، ولكن معظم الناس ليس لديهم أي أعراض ولا يعرفون أنهم مصابون بها. يمكن أن تساعد اختبارات الفحص في الكشف عن تمدد الأوعية الدموية مبكراً ومنع حدوث مضاعفات. تختلف خيارات العلاج تبعاً لحجم وشدة تمدد الأوعية الدموية. يمكن أن تساعد تغييرات نمط الحياة مثل الإقلاع عن التدخين وتناول الطعام الصحي في منع أو إبطاء نمو تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني.

الأسئلة الشائعة

س: ما الذي يسبب تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني؟

ج: السبب الدقيق لتمدد الأوعية الدموية غير معروف، ولكن بعض العوامل يمكن أن تزيد من خطر الإصابة به. وتشمل هذه الحالات أن تكون ذكرًا وعمرك 65 عاماً أو أكثر، أو التدخين، أو ارتفاع ضغط الدم، أو ارتفاع نسبة الكوليسترول، أو وجود تاريخ عائلي لتمدد الأوعية الدموية، أو الإصابة بمرض الشريان التاجي أو الشريان المحيطي، أو الإصابة بمرض الانسداد الرئوي المزمن أو الإصابة بحالة مثل متلازمة مارفان.

س: كيف يتم تشخيص تمدد الأوعية الدموية بالأبهر البطني؟

ج: الاختبار الرئيس لتشخيص تمدد الأوعية الدموية هو إجراء فحص بالموجات فوق الصوتية للبطن. يتم وضع جهاز صغير على البطن ويتم عرض صور للبطن من الداخل على الشاشة. الاختبار غير مؤلم ويستغرق حوالي 10 دقائق. سيتم إخبارك عادةً إذا كان لديك تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني في نهاية الاختبار ومدى حجمه.

س: كيف يتم علاج تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني؟

ج: يعتمد علاج تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني على حجمه وما إذا كان يسبب أعراضاً. إذا كان صغيراً، فقد لا تحتاج إلى أي علاج ولكنك ستحتاج إلى إجراء فحوصات منتظمة للتحقق مما إذا كان يكبر. قد يُنصح أيضًا بإجراء تغييرات في نمط الحياة مثل الإقلاع عن التدخين وتناول الطعام الصحي للمساعدة في منع تفاقم المرض. إذا كان حجمه متوسطًا، فقد تحتاج إلى أدوية لخفض ضغط الدم ومستوى الكوليسترول، مما قد يساعد في منع تضخمه. إذا كان كبيراً أو يكبر بسرعة أو مؤلماً، فقد تحتاج إلى عملية جراحية لتقليل خطر انفجاره. تتضمن الجراحة استبدال الجزء الضعيف من الشريان الأورطي بأنبوب اصطناعي (طعم). للجراحة مخاطر وآثار جانبية يجب على طبيبك أو الجراح مناقشتها معك.

س: ما هي علامات انفجار تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني؟

ج: انفجار تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني هو حالة طبية طارئة تحتاج إلى العلاج في المستشفى في أسرع وقت ممكن. تشمل علامات انفجار تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني ألماً مفاجئاً وشديداً في البطن أو الظهر، أو صعوبة في التنفس أو توقف التنفس، أو شحوب الجلد أو رمادية القدمين (على الجلد البني أو الأسود قد يكون من الأسهل رؤيته على راحتي اليدين أو باطن القدم) أو فقدان الوعي.

س: كيف يمكنني الوقاية من الإصابة بتمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني؟

ج: لا يمكنك منع حصول تمدد الأوعية الدموية في الأبهر البطني بشكل كامل، ولكن يمكنك تقليل المخاطر عن طريق إجراء تغييرات صحية في نمط الحياة. وتشمل هذه الإقلاع عن التدخين إذا كنت مدخناً، واتباع نظام غذائي متوازن قليل الدهون والملح وغني بالفواكه والخضراوات، وممارسة الرياضة بانتظام، ومحاولة إنقاص الوزن إذا كنت تعاني من زيادة الوزن، ومحاولة تقليل تناول الكحوليات، والحفاظ على ضغط دمك وتوازنك. مستوى الكولسترول تحت السيطرة. يمكنك أيضًا حضور اختبارات الفحص إذا كنت مؤهلاً لها. يمكن أن تساعد اختبارات الفحص في الكشف عن تمدد الأوعية الدموية مبكرًا ومنع حدوث مضاعفات.

References:

• Abdominal Aortic Aneurysm: From Basic Research to Clinical Practice, edited by Igor Koncar.

• Ruptured Abdominal Aortic Aneurysm: The Definitive Manual, edited by Benjamin W. Starnes, Manish Mehta, and Frank J. Veith.

• Management of Abdominal Aortic Aneurysms, by Gilbert R. Upchurch Jr. and Enrique Criado.

• Abdominal Aortic Aneurysm: Genetics, Pathophysiology, and Molecular Biology, edited by Gilbert R. Upchurch Jr. and Helena Kuivaniemi.

• Endovascular Repair of Abdominal Aortic Aneurysms: Standard and Advanced Techniques, edited by Gustavo S. Oderich.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى