جراحة وتجميل

قص وتجميل الجفون: دليل كامل لأي شخص يفكر في ذلك

عملية قص الجفن هي إجراء تجميلي يمكن أن يحسن مظهر عينيك عن طريق إزالة الجلد الزائد والدهون من الجفون العلوية والسفلية. ويمكنه أيضًا تصحيح مشاكل الرؤية الناتجة عن ترهل الجفون. إذا كنت تفكر في إجراء عملية قص الجفن؛ فقد يكون لديك العديد من الأسئلة والمخاوف. لذا سنجيب عن بعض الأسئلة الأكثر شيوعًا ونزودك بمعلومات مفيدة لمساعدتك في اتخاذ قرار مستنير.

ما هي عملية قص الجفن وكيف تتم؟

عملية قص الجفن أو رأب الجفن، والمعروفة أيضًا باسم شد العين، هي إجراء جراحي يزيل الجلد الزائد والعضلات والدهون من الجفون العلوية والسفلية. يمكن إجراء الجراحة على أحد الجفنين أو كليهما، حسب احتياجاتك وأهدافك.

تجري هذه العملية عادةً تحت التخدير الموضعي أو التخدير العام. ويقوم الجراح بعمل شقوق صغيرة على طول التجاعيد الطبيعية للجفون أو داخل الجفون السفلية. بعد ذلك، يقوم بإزالة الأنسجة الزائدة أو إعادة وضعها ويغلق الشقوق بغرز دقيقة أو لاصق الجلد.

تستغرق الجراحة عادةً من ساعة إلى ساعتين، اعتمادًا على مدى التصحيح. يمكنك العودة إلى المنزل في نفس اليوم بعد الجراحة، لكنك ستحتاج إلى شخص يقودك ويبقى معك في الليلة الأولى.

ما هي فوائد عملية قص الجفن؟

يمكن لعملية قص الجفن أن توفر العديد من الفوائد، مثل:

1 -تحسين مظهر عينيك بجعلها تبدو أكثر شبابًا ويقظة وانتعاشًا.

2 -تقليل أو إزالة الأكياس والانتفاخات والتجاعيد والجلد المترهل حول عينيك والتي يمكن أن تجعلك تبدو متعبًا أو حزينًا أو غاضبًا.

3 -تعزيز ثقتك بنفسك واحترامك لذاتك من خلال تحسين تناغم وتوازن وجهك.

4 -تحسين رؤيتك عن طريق إزالة الجلد الزائد الذي يمكن أن يعيق رؤيتك المحيطية أو يتداخل مع وظيفة عينك.

ما هي مخاطر ومضاعفات عملية قص الجفن؟

كما هو الحال مع أي عملية جراحية، فإن عملية قص الجفن لها بعض المخاطر والمضاعفات المحتملة التي يجب أن تكون على دراية بها قبل أن تقرر الخضوع لهذا الإجراء. بعض المخاطر والمضاعفات المحتملة تشمل ما يلي:

1 -العدوى والنزيف.

2 -عيون جافة أو متهيجة أو دامعة.

3 -صعوبة في إغلاق أو فتح العينين أو تغير في شكل العين.

4 -تندب ملحوظ أو تغير لون الجلد.

5 -إصابة عضلات العين أو أعصابها.

6 -تغيرات أو فقدان الرؤية المؤقتة أو الدائمة.

7 -الحاجة إلى إعادة العملية.

هذه المخاطر والمضاعفات نادرة ويمكن التقليل منها عن طريق اختيار جراح مؤهل وذو خبرة، واتباع تعليمات ما قبل الجراحة وبعدها بعناية، والإبلاغ عن أي مشاكل أو مخاوف إلى جراحك في أقرب وقت ممكن.

ما الذي يمكن توقعه قبل وأثناء وبعد عملية قص الجفن؟

قبل عملية قص الجفن، ستُجري استشارةً مع جراحك لمناقشة تاريخك الطبي وتوقعاتك وأهدافك وخياراتك. سيقوم الجراح بفحص عينيك وأخذ القياسات والصور وشرح الإجراء بالتفصيل. كما سيعطيك تعليمات حول كيفية الاستعداد للجراحة، مثل تجنب بعض الأدوية والمكملات الغذائية والكحول والتبغ والمخدرات غير المشروعة.

أثناء جراحة الجفن، سيتم إعطاؤك التخدير ليجعلك مرتاحًا وخاليًا من الألم. سيقوم الجراح بعمل الشقوق وإزالة الأنسجة الزائدة أو إعادة وضعها وإغلاق الشقوق. وستخضع للمراقبة في غرفة الإنعاش حتى تصبح مستعدًا للعودة إلى المنزل.

بعد عملية قص الجفن، سوف تحتاج إلى الراحة والتعافي لعدة أيام. سيكون لديك بعض التورم والكدمات والانزعاج والحساسية حول عينيك والتي سوف تهدأ تدريجيًا مع مرور الوقت. كما ستحتاج إلى تطبيق الكمادات الباردة، وقطرات العين، والمراهم، والأدوية على النحو الذي وصفه لك الجراح. إضافة إلى ذلك يجب تجنب فرك أو لمس عينيك، أو ارتداء العدسات اللاصقة أو الماكياج، أو تعريض عينيك لأشعة الشمس أو الضوء الساطع، أو الانحناء أو رفع الأشياء الثقيلة، أو التدخين أو شرب الكحول، أو القيام بالأنشطة المجهدة لبضعة أسابيع.

سيكون لديك زيارات متابعة مع الجراح الخاص بك للتحقق من تقدم الشفاء وإزالة أي غرز. ستتمكن من رؤية بعض التحسن في مظهرك خلال أسابيع قليلة بعد الجراحة. ومع ذلك، قد يستغرق الأمر عدة أشهر حتى تظهر النتائج النهائية مع تراجع التورم وتلاشي الندبات.

ما هي بدائل عملية قص الجفن؟

إذا لم تكن مستعدًا لإجراء عملية قص الجفن أو ترغب في تجنب الجراحة تمامًا، فهناك بعض البدائل غير الجراحية التي يمكن أن تساعدك على تحسين مظهر عينيك. بعض هذه البدائل تشمل:

1 -حقن البوتوكس (Botox injections): يمكن لحقن البوتوكس أن يريح مؤقتًا العضلات التي تسبب التجاعيد حول العينين. يمكن أن تستمر النتائج لمدة ثلاثة إلى ستة أشهر.

2 -حشوات الفيلر (Dermal fillers): يمكن لحشوات الفيلر ملء التجاويف والانخفاضات تحت العينين وتنعيم الخطوط الدقيقة والتجاعيد حول العينين. يمكن أن تستمر النتائج لمدة تتراوح بين ستة إلى 18 شهرًا، اعتمادًا على نوع الحشو المستخدم.

3 -إعادة التسطيح بالليزر (Laser resurfacing): يمكن أن يؤدي إعادة التسطيح بالليزر إلى إزالة الطبقات الخارجية من الجلد وتحفيز إنتاج الكولاجين والإيلاستين الجديد، مما يمكن أن يحسن نسيج ولون ومرونة الجلد حول العينين. يمكن أن تستمر النتائج لعدة سنوات، اعتمادًا على نوع الليزر المستخدم وكثافته.

4 -تقنية الأليثيرا (Ultherapy): هو إجراء غير جراحي يستخدم طاقة الموجات فوق الصوتية لرفع وشد الجلد حول العينين. يمكن أن تستمر النتائج لمدة تصل إلى عامين.

ولهذه البدائل فوائدها ومخاطرها وقيودها وتكاليفها الخاصة. يجب عليك استشارة جراحك لمعرفة الخيار الأفضل بالنسبة لك.

خاتمة

قص وتجميل الجفن هي عملية شائعة يمكن أن تعزز مظهر ووظيفة عينيك، وتساعدك على أن تبدو أصغر سنًا وأكثر يقظة وانتعاشًا. إضافة إلى تحسين رؤيتك عن طريق إزالة الجلد الزائد الذي يمكن أن يعيق بصرك. ومع ذلك، فإن قص وتجميل الجفن ليست مناسبة للجميع. يجب أن تزن الإيجابيات والسلبيات بعناية وأن تكون لديك توقعات واقعية بشأن النتيجة. يجب عليك أيضًا اختيار جراح مؤهل وذو خبرة يمكنه إجراء الجراحة بأمان وفعالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى