جراحة وتجميل

فوائد عملية إزالة الساد (الماء الأبيض) وزراعة عدسة في تحسين الرؤية

السَّادُّ أو إعتام عدسة العين أو الماء الأبيض (Cataract) هو حالة شائعة تصيب العين. وتحدث عندما تصبح عدسة العين الطبيعية غائمة، مما يجعل من الصعب الرؤية بوضوح. يمكن أن يسبب إعتام عدسة العين ضبابية الرؤية، والوهج، والهالات، وانخفاض التباين، وصعوبة الرؤية الليلية. ويمكن أن تؤثر أيضًا على قدرتك على أداء الأنشطة اليومية، مثل القراءة أو القيادة أو العمل أو الاستمتاع بالهوايات.

ولحسن الحظ، توجد طريقة آمنة وفعالة لعلاج إعتام عدسة العين: وهو جراحة تتم فيها إزالة المياه البيضاء. جراحة الساد هي إجراء يزيل العدسة الغائمة ويستبدلها بعدسة اصطناعية تسمى عدسة باطن العين (IOL). يمكن للعدسة داخل العين استعادة رؤيتك وتحسين نوعية حياتك.

في منشور مقالتنا هذا، سنشرح ما هي جراحة إزالة المياه البيضاء، وكيف تعمل، وما هي أنواع العدسات داخل العين المتوفرة، وما يمكن توقعه قبل الجراحة وأثناءها وبعدها.

ما هي جراحة الساد؟

جراحة الساد هي نوع من جراحات العيون التي يتم فيها إزالة العدسة الطبيعية للعين التي أصبحت غائمة بسبب إعتام عدسة العين. تقع العدسة خلف القزحية (الجزء الملون من العين) وتساعد على تركيز الضوء على شبكية العين (الطبقة الحساسة للضوء في الجزء الخلفي من العين). عندما تصبح العدسة غائمة، فإنها تشتت الضوء بدلاً من تركيزه، مما يؤدي إلى عدم وضوح الرؤية أو تشويهها.

تتضمن جراحة إزالة المياه البيضاء إجراء شق صغير في القرنية وهي (السطح الأمامي الشفاف للعين) واستخدام جهاز خاص يسمى مستحلب العدسة لتفتيت المياه البيضاء وشفطها. يستخدم مستحلب العدسة الموجات فوق الصوتية لتسييل إعتام عدسة العين وتفريغها من خلال أنبوب صغير. يتم هذا الإجراء عادةً تحت التخدير الموضعي (قطرات أو حقن مخدرة) ويستغرق حوالي 15 إلى 30 دقيقة لكل عين.

بعد إزالة الساد، يقوم الجراح بإدخال عدسة صناعية تسمى عدسة باطن العين (IOL) في نفس موضع العدسة الطبيعية. هذه العدسة الجديدة هي عبارة عن قرص من البلاستيك أو السيليكون الشفاف يتمتع بقوة وشكل محددين لتصحيح رؤيتك. يتم طي عدسة باطن العين وإدخالها من خلال نفس الشق مثل مستحلب العدسة ثم يتم فردها ووضعها داخل العين. عادة ما يكون الشق ذاتي الغلق ولا يحتاج إلى غرز.

ما هي أنواع عدسات باطن العين (IOL) المتوفرة؟

توجد أنواع مختلفة من العدسات باطن العين التي يمكن استخدامها لجراحة الساد، اعتمادًا على احتياجات الرؤية وتفضيلاتك. الأنواع الأكثر شيوعًا هي:

1 -عدسات باطن العين أحادية البؤرة (Monofocal IOLs): وهب النوع الأبسط والأكثر استخدامًا من عدسات باطن العين. لديها تركيز واحد ثابت لمسافة واحدة، وعادة ما تكون الرؤية بعيدة. وهذا يعني أنك ستظل بحاجة إلى النظارات أو العدسات اللاصقة لمهام الرؤية القريبة أو المتوسطة، مثل القراءة أو استخدام الكمبيوتر.

2 -عدسات باطن العين متعددة البؤر (Multifocal IOLs): هذا نوع أكثر تقدمًا من عدسات باطن العين التي تحتوي على مناطق تركيز متعددة لمسافات مختلفة، مثل الرؤية القريبة والمتوسطة والبعيدة. وهذا يعني أنك قد تكون قادرًا على تقليل اعتمادك على النظارات أو العدسات اللاصقة أو التخلص منه في معظم الأنشطة. ومع ذلك، قد يعاني بعض الأشخاص من آثار جانبية مثل الوهج أو الهالات أو انخفاض حساسية التباين مع هذه العدسات.

3 -عدسات باطن العين لعمق التركيز الممتد (EDOF): وهذا نوع آخر من عدسات باطن العين المتقدمة التي تحتوي على منطقة تركيز ممدودة واحدة تغطي نطاقًا من المسافات من الرؤية المتوسطة إلى البعيدة. وهذا يعني أنك قد تتمتع برؤية جيدة لمعظم المهام بدون نظارات أو عدسات لاصقة، باستثناء الأعمال القريبة جدًا. قد يكون لهذه العدسات أيضًا آثار جانبية أقل من عدسات باطن العين متعددة البؤر.

4 -عدسات باطن العين الحيدية (Toric IOLs): وهي نوع خاص من العدسات داخل العين التي تعمل على تصحيح الاستجماتيزم بالإضافة إلى إعتام عدسة العين. الاستجماتيزم هو حالة يكون فيها شكل القرنية أو العدسة غير منتظم، مما يسبب عدم وضوح الرؤية أو تشويهها على أي مسافة. تتمتع عدسات باطن العين الحيدية باتجاه محدد وقوة للتعويض عن الاستجماتيزم في عينك. وهذا يعني أنه قد يكون لديك رؤية أوضح بدون نظارات أو عدسات لاصقة مقارنةً باستخدام عدسات باطن العين العادية.

5 -عدسة قابلة للتعديل ضوئياً (LAL): هذا هو نوع أحدث من عدسة باطن العين أحادية البؤرة يمكن تخصيصها بعد الجراحة باستخدام جهاز ضوئي خاص. يمكن لجهاز الضوء تغيير شكل العدسة وقوتها لضبط رؤيتك للمسافة أو الرؤية القريبة بدون نظارات أو عدسات لاصقة. يمكن لهذا التعديل أيضًا تصحيح أي استجماتيزم متبقي في عينك.

يعتمد نوع عدسة باطن العين الأفضل بالنسبة لك على عدة عوامل، مثل صحة عينك وأسلوب حياتك وأهدافك البصرية وميزانيتك. سيساعدك طبيب العيون الخاص بك على اختيار الخيار الأنسب لك بناءً على تقييم ومناقشة شاملة.

ما الذي يمكن توقعه قبل وأثناء وبعد جراحة إزالة المياه البيضاء؟

قبل إجراء جراحة إزالة المياه البيضاء، ستحتاج إلى الخضوع لبعض الاختبارات والقياسات لتحديد نوع وقوة العدسة التي ستُزْرَعُ في عينك. ستحتاج أيضًا إلى التوقف عن تناول بعض الأدوية، مثل مميعات الدم أو الأدوية المضادة للالتهابات، والتي قد تزيد من خطر النزيف أو الالتهاب أثناء الجراحة أو بعدها. ستحتاج أيضًا إلى الترتيب مع شخص ما ليقودك إلى المنزل بعد الجراحة، لأنك لن تتمكن من القيادة بنفسك.

أثناء جراحة إزالة المياه البيضاء، سيعطيك الطبيب قطرات أو حقناً لتخدير عينك ومنع الألم. قد تتلقى أيضًا مسكنًا لمساعدتك على الاسترخاء. ستبقى مستيقظًا ولكن بدون ألم طوال الإجراء. قد ترى بعض الأضواء أو الحركات، لكنك لن ترى تفاصيل العملية الجراحية. وقد تسمع بعض الأصوات الصادرة من مستحلب العدسة أو جهاز الإضاءة، لكنها ليست عالية أو مزعجة. سيرشدك الجراح خلال كل خطوة ويراقب تقدمك.

بعد جراحة إزالة المياه البيضاء، ستُنْقَلُ إلى غرفة العناية حيث سيتم فحص عينك وتضميدها. قد تشعر ببعض الانزعاج الخفيف، مثل الحكة أو الحرقة أو الألم، ولكنها طبيعية ومؤقتة. قد يكون لديك أيضًا بعض الرؤية غير الواضحة أو المشوهة، ولكن هذا سوف يتحسن مع شفاء عينك وتكيفها مع العدسة الجديدة. سيصف لك الطبيب بعض قطرات العين وتعليمات حول كيفية العناية بعينك في المنزل. ويجب أن تتجنب فرك أو لمس أو الضغط على عينك لبضعة أسابيع. أيضًا يجب تجنب السباحة أو رفع الأثقال أو الأنشطة المجهدة لبضعة أسابيع. ستجري عدة زيارات متابعة مع طبيب العيون الخاص بك لمراقبة تعافيك وبصرك.

تعد جراحة إزالة المياه البيضاء طريقة آمنة وفعالة لتحسين الرؤية ونوعية الحياة. إذا كان لديك إعتام عدسة العين الذي يؤثر على رؤيتك وأنشطتك اليومية، تحدث مع طبيب العيون الخاص بك حول ما إذا كانت جراحة إزالة المياه البيضاء مناسبة لك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى