القلب

سيدتي تعرفي إلى علامات الذبحة الصدرية عند المرأة

تختلف المرأة عن الرجل عندما تتعرض لذبحه صدرية، فمعظم علامات الذبحة غامضة، كما أن المرأة أول من يعرف الأعراض أكثر من غيرها.

وتشمل الأعراض التقليدية ما يلي:

  • الشعور بثقل أو ضغط أو ضيق في الصدر.
  •  ألم ينتشر إلى الرقبة أو الفكين أو الظهر أو أعلى البطن أو الذراع الأيسر أكثر من الذراع الأيمن.
  • قد يصاحب الألم تعرق وغثيان.
  • قد يصاحب الألم ضيق في التنفس ودوخة وشعور بالإغماء.

أعراض أخرى قد تحدث في المرأة

  • شعور غير متوقع بالتعب.
  • شعور بالقلق والتوتر.
  • الشعور بسوء الهضم أو الانتفاخ.
  • الشعور بالثقل أو الضغط في منطقة الصدر ما بين الثديين أو تحت عظمة القص.
  • الشعور بعدم الراحة في منطقة ما بين اللوحين والظهر.

اقرئي أيضاً: الذبحة الصدرية: الأنواع، الأسباب، الأعراض، العلاج

عوامل تساعد على حماية قلب المرأة من أمراض القلب

  • المحافظة على ضغط دم طبيعي لا يتجاوز 80-90 على 120-140.
  • الإقلاع عن التدخين، فالتدخين يضاعف احتمال الإصابة بالذبحة الصدرية، كما أن استخدام حبوب منع الحمل مع التدخين يزيد من عوامل الخطورة.
  • المحافظة على الوزن في الحدود المقبولة بالنسبة للطول، فزيادة الوزن والسمنة يعتبران عاملا خطورة قد يؤديان للموت المبكر نتيجة للمشاكل الصحية على القلب وتصلب الشرايين.
  • تجنب التوترات النفسية لأنها سبب مباشر للإصابة بأمراض القلب.
  • الابتعاد عن المأكولات المقلية وذات المحتوى العالي من الدهون الحيوانية والكولسترول.
  • الإقلاع عن الخمور.
  • تجنب الملح الزائد في الطعام.
  • الرياضة المنتظمة، فالمشي بسرعة لمدة نصف ساعة يومياً سيساعد على خفض احتمال الإصابة بالذبحة الصدرية إلى النصف، مع ضرورة استشارة الطبيب قبل ممارسة الرياضة.
  • المراجعة الدورية للطبيب المختص لتحديد نسبة الخطورة بأمراض القلب وقياس ضغط الدم.

بعض الأسئلة وأجوبتها حول موضوع الذبحة الصدرية

س: ما المقصود بالذبحة الصدرية؟

ج: تعني هذه الكلمة باللغة اللاتينية “اعتصار الصدر” أي حدوث آلام في الصدر وعدم سهولة في التنفس، وهذا الألم الصدري ناتج عن اختلال التوازن بين ما يتطلبه القلب من الأوكسجين وحجم الأوكسجين الذي يصل القلب عبر الدورة الدموية؛ وذلك بسبب تصلب الشرايين التاجية بسبب ترسب الدهون والألياف على جدار الشريان.

س: ما أهم النشاطات التي يمكن أن تتسبب في حصول الذبحة الصدرية؟

ج: يمكن أن تساهم بعض الأنشطة في حصول الذبحة الصدرية وأهمها:

  • المشي على منحدر وبشكل علوي.
  • المشي عكس اتجاه الريح.
  • الركض (وراء الباص مثلاً).
  • المشي السريع بعد تناول وجبة غذائية.
  • الإجهاد العاطفي بعد خبر غير سار أو مشادة كلامية.
  • تلقي أخبار مفرحة جداً جداً لدرجة لا يمكن تحملها.


س: كيف تشخص الذبحة الصدرية؟

ج: يقوم الطبيب بعمل عدد من الفحوصات تشمل:

  • تخطيط القلب الكهربائي أثناء الراحة، مثلاً أثناء استلقاء المريض على السرير.
  • تخطيط القلب مع قيام المريض بجهد معين كالمشي أو ركوب الدراجة الخاصة بالفحص. 
  • عمل فحص للدم لمعرفة مستوى كولسترول الدم، أو التأكد من عدم وجود فقر الدم.
  • عمل صورة أشعة خاصة بشرايين القلب لمعرفة ما إذا كانت متضيقة بفعل ترسب بعض المواد عليها.
  • القسطرة القلبية، وذلك بعمل قسطرة لتلوين الشرايين التاجية للتعرف على الشرايين التاجية المتضيقة وشدة التضيق.
  • تخطيط القلب بالمجهود مع استخدام مواد مشعة.
  • فحص القلب بالموجات فوق الصوتية (الإيكو)، حيث يمكن بهذه الطريقة فحص القلب وقياسه وفحص الصمامات، ويمكن كذلك فحص عضلة القلب وترويتها.

س: هل الذبحة الصدرية وراثية؟

ج: نعم يوجد دور للوراثة في الإصابة بالذبحة الصدرية، فإذا كان أحد الوالدين قد عانى من الذبحة الصدرية فإن نسبة احتمال حدوثها في الأولاد تكون ضعف تلك النسبة لدى الإنسان العادي.

س: ما الفرق بين الذبحة الصدرية المستقرة والذبحة غير المستقرة؟

 ج: تحدث الذبحة الصدرية الاعتيادية أو المستقرة في أحوال معينة، بعد القيام بمجهود بدني معين مثلاً أو نتيجة للتعرض لضغوط نفسية، وهي تختفي عند الراحة.

أما الذبحة الصدرية غير المستقرة فهي تحدث دون التعرض للأسباب سالفة الذكر، أو تستمر حتى بعد الراحة، وهي تبدأ فجأة بألم حاد وشديد جداً، أو تكون حدة الألم فيها مساوية لتلك التي تحدث في حالة احتشاء عضلة القلب على الرغم من أن الفحوصات المخبرية تؤكد عدم وجود الإحتشاء.

وتعتبر الذبحة الصدرية غير المستقرة أشد خطورة من الذبحة المستقرة.

س: ما هي الأمراض التي تعرض صاحبها للذبحة الصدرية أكثر من غيره؟

ج: هناك عدد من الأمراض تعرّض صاحبها للإصابة بالذبحة الصدرية أكثر من غيره وهي:

  • نقص في إفراز الغدة الدرقية، لأن هذا النقص يساعد على زيادة نسبة الكولسترول في الدم فيترسب في جدار الشرايين ويعمل على تضيقها.
  • البول السكري، حيث يصعب على الجسم التخلص من الدهنيات فتترسب على جدار الشرايين.
  • ضغط الدم المرتفع وفيه تتحمل الشرايين أكثر من طاقتها فتتصلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى