جراحة وتجميل

الجلسرين: مرطب طبيعي لبشرتك وأكثر

الجلسرين (Glycerin)، المعروف أيضًا باسم الجليسرول، هو سائل صافٍ وعديم الرائحة وحلو المذاق وله مجموعة متنوعة من الاستخدامات والفوائد. وهو مشتق من مصادر حيوانية أو نباتية، ويستخدم على نطاق واسع في الصناعات الغذائية ومستحضرات التجميل والأدوية. في هذه المقالة، سنستكشف بعض فوائد واستخدامات الجلسرين، خاصة لبشرتك وصحتك.

ما هو الجلسرين وكيف يتم تصنيعه؟

الجليسرين هو نوع من الكربوهيدرات ينتمي إلى فئة من المركبات تسمى كحول السكر أو البوليولات. يحتوي على ثلاث مجموعات هيدروكسيل (-OH) متصلة بعمود ثلاثي الكربون، مما يجعله شديد الذوبان في الماء والكحول. كما أنه استرطابي، مما يعني أنه يجذب الرطوبة من الهواء ويحتفظ بها.

يمكن العثور على الجلسرين بشكل طبيعي في النباتات والحيوانات؛ لأنه منتج ثانوي لتكسير الدهون والزيوت. ومع ذلك، فإن معظم الجلسرين المستخدم تجاريًا يتم إنتاجه صناعيًا من مصادر نباتية أو حيوانية. الطريقة الأكثر شيوعًا لإنتاج الجلسرين هي التحلل المائي، والذي يتضمن تسخين الدهون أو الزيوت الغنية بالدهون الثلاثية تحت الضغط أو مع مادة قلوية قوية، مثل الغسول. تقوم هذه العملية بفصل الجلسرين من الأحماض الدهنية وخلطه مع الماء لتكوين سائل يشبه الشراب.

يمكن أيضًا إنتاج الجلسرين عن طريق تخمير السكريات، مثل الجلوكوز أو السكروز، بواسطة بعض الكائنات الحية الدقيقة، مثل الخميرة أو البكتيريا. تعد هذه الطريقة صديقة للبيئة وأكثر استدامة، ولكنها أقل كفاءة وأكثر تكلفة من التحلل المائي.

اقرأ أيضًا: كيفية منع تساقط الشعر بشكل طبيعي: خمس نصائح فعالة

ما هي فوائد الجلسرين لبشرتك؟

يعد الجلسرين أحد أكثر مرطبات البشرة فعالية واستخدامًا على نطاق واسع. وله عدة خصائص تجعله مفيداً لصحة البشرة ومظهرها، مثل:

1 –مرطب: مما يعني أنه يسحب الماء من الطبقات العميقة للجلد والبيئة ويحتفظ به على سطح الجلد، مما يبقيه رطبًا وممتلئًا.

2 -من المطريات، مما يعني أنه يُنَعِّمُ البشرة ويطريها عن طريق ملء الفجوات بين خلايا الجلد وتشكيل طبقة واقية تمنع فقدان الماء والأضرار البيئية.

3 -متوافق مع معظم أنواع البشرة، فهو لطيف وغير مهيج وغير مسبب للرؤوس السوداء، مما يعني أنه لا يسد المسام أو يسبب حب الشباب.

4 -له خصائص مضادة للالتهابات وشفاء، والتي يمكن أن تساعد في تهدئة وإصلاح الجلد المتهيج أو الملتهب أو المصاب. يمكنه أيضًا تحفيز عملية التجديد الطبيعي للبشرة وتحسين وظيفة حاجزها.

5 -يمكنه تحسين مظهر الخطوط الدقيقة والتجاعيد وعلامات الشيخوخة الأخرى؛ لأنه يساعد في الحفاظ على مرونة الجلد وثباته عن طريق تعزيز إنتاج الكولاجين ومنع تكسر الكولاجين.

بعض الحالات الجلدية التي يمكن أن تستفيد من الجلسرين تشمل:

1 -البشرة الجافة: يساعد الجلسرين في استعادة توازن رطوبة البشرة والحفاظ عليه، مما يمنع الجفاف والتقشر والتشقق والحكة.

2 -البشرة الدهنية: يساعد الجلسرين في تنظيم إنتاج الزيوت في البشرة، حيث إنه يرطب البشرة دون أن يجعلها دهنية أو لامعة. يمكن أن يساعد أيضًا في منع حب الشباب عن طريق تقليل نمو البكتيريا والالتهابات.

3 -البشرة الحساسة: يساعد الجلسرين على تهدئة البشرة وحمايتها من المهيجات والمواد المسببة للحساسية والملوثات، حيث إن له تأثيرات مضادة للالتهابات ومضادة الأكسدة. كما يساعد الجلسرين في موازنة مستوى الرقم الهيدروجيني للبشرة وتقوية وظيفة الحاجز الواقي لها.

4 -البشرة الناضجة: يساعد الجلسرين في تقليل علامات الشيخوخة المرئية، مثل الترهل والبهتان والتجاعيد، من خلال تحسين ترطيب البشرة ومرونتها وثباتها. يساعد أيضًا في تفتيح لون البشرة وتوحيد لون البشرة.

اقرأ أيضًا: كيفية تحفيز نمو الشعر بشكل طبيعي: 7 نصائح فعالة

كيف تستخدمين الجلسرين لبشرتك؟

توجد العديد من الطرق لاستخدام الجلسرين لبشرتك، اعتمادًا على نوع بشرتك واحتياجاتك وتفضيلاتك. فيما يلي بعض الطرق الأكثر شيوعًا وفعالية لاستخدام الجلسرين لبشرتك:

1 -كمرطب: يمكنك وضع الجلسرين النقي أو منتج يحتوي على الجلسرين كأحد المكونات الرئيسية مباشرة على بشرتك بعد التنظيف والتنغيم. يمكنك استخدامه بمفرده أو مزجه مع مرطبات أخرى، مثل الكريمات أو المستحضرات أو الزيوت. أضيفي بضع قطرات من الجلسرين إلى قناع الوجه أو المصل المفضل لديك لمزيد من الترطيب والتغذية. يمكنك استخدام الجلسرين كمرطب للوجه والجسم والشفاه، فهو مناسب لجميع مناطق البشرة.

2 -كمنظف: يُستخدم الجلسرين كمنظف لطيف وفعال لبشرتك، عن طريق إذابة الأوساخ والزيوت والمكياج والشوائب دون تجريد البشرة من زيوتها ورطوبتها الطبيعية. استخدمي الجلسرين النقي أو منتج يحتوي على الجلسرين كأحد المكونات الرئيسية كمنظف. أيضًا امزجي الجلسرين مع عوامل التنظيف الأخرى، مثل الماء أو ماء الورد أو الألوفيرا أو العسل للحصول على منظف أكثر تخصيصًا وطبيعيًا. يمكنك استخدام الجلسرين كمنظف للوجه والجسم والشعر، فهو مناسب لجميع أنواع البشرة والشعر.

3 -كتونر: يمكنك استخدام الجلسرين كتونر لبشرتك؛ لأنه يمكن أن يساعد في توازن مستوى الرقم الهيدروجيني للبشرة، وتضييق المسام، وتحضير البشرة للترطيب. استخدمي الجلسرين النقي أو منتج يحتوي على الجلسرين كأحد المكونات الرئيسية كتونر. أيضًا امزجي الجلسرين مع عوامل التنغيم الأخرى، مثل الماء أو ماء الورد أو بندق الساحرة أو خل التفاح، للحصول على تونر أكثر تخصيصًا وطبيعيًا. واستخدمي الجلسرين كتونر للوجه والرقبة فهو مناسب لهذه المناطق الجلدية.

عند استخدام الجلسرين للبشرة، توجد بعض النصائح والاحتياطات التي يجب عليك مراعاتها، مثل:

1 -قومي دائمًا بإجراء اختبار الحساسية قبل استخدام الجلسرين على بشرتك، خاصة إذا كانت بشرتك حساسة أو حساسة. ضعي كمية صغيرة من الجلسرين على منطقة غير مرئية من جلدك، مثل المرفق الداخلي أو المعصم، وانتظري لمدة 24 ساعة لمعرفة ما إذا كان لديك أي ردود فعل سلبية، مثل الاحمرار أو الحكة أو الحرقة أو الطفح الجلدي. إذا قمت بذلك، توقفي عن استخدام الجلسرين واستشيري طبيبك.

2 -قومي دائمًا بتخفيف الجلسرين النقي بالماء أو سائل آخر قبل وضعه على بشرتك؛ لأن الجلسرين غير المخفف يمكن أن يكون لزجًا جدًا وثقيلًا ومهيجًا لبشرتك. القاعدة العامة هي استخدام نسبة 1:4 من الجلسرين إلى الماء أو أي سائل آخر، ولكن يمكنك ضبط النسبة وفقًا لنوع بشرتك وتفضيلاتك. على سبيل المثال، إذا كانت بشرتك جافة، يمكنك استخدام المزيد من الجلسرين وكمية أقل من الماء، والعكس صحيح إذا كانت بشرتك دهنية.

3 -استخدمي دائمًا الجلسرين النباتي بدلًا من الجلسرين الحيواني لبشرتك، لأن الجلسرين النباتي طبيعي ونقي ولطيف أكثر من الجلسرين الحيواني. يمكنك العثور على الجلسرين النباتي في معظم متاجر الأطعمة الصحية أو المتاجر عبر الإنترنت أو الصيدليات.

4 -خزني الجلسرين في مكان بارد وجاف ومظلم، بعيدًا عن الحرارة والضوء والرطوبة؛ لأن هذه العوامل تؤدي إلى انخفاض جودة وفعالية الجلسرين. يمكنك أيضًا الاحتفاظ بالجلسرين في الثلاجة لفترة صلاحية أطول وحفظ أفضل. تأكدي من إغلاق غطاء أو غطاء حاوية الجلسرين بإحكام بعد كل استخدام لمنع التلوث والأكسدة.

5 -استخدمي دائمًا الجلسرين بكميات قليلة ومعتدلة لبشرتك، حيث إن الكثير من الجلسرين يمكن أن يكون له تأثير معاكس لترطيب بشرتك. إذا كنت تستخدمين الكثير من الجلسرين أو تستخدمينه كثيرًا، فقد يسحب الماء من الطبقات العميقة من بشرتك ويجففها، مما يسبب الجفاف والتقشير والتهيج. كما يمكن أن يجعل بشرتك أكثر عرضة للالتهابات البكتيرية والفطرية، حيث إن الجلسرين هو مصدر غذائي لهذه الكائنات الحية الدقيقة. القاعدة العامة هي عدم استخدام الجلسرين أكثر من مرتين في اليوم ولا يزيد عن بضع قطرات لكل تطبيق.

اقرأ أيضًا: الكركديه: نبات ملون ذو فوائد صحية مذهلة

ما هي فوائد واستخدامات الجلسرين الأخرى؟

إلى جانب كونه مرطبًا رائعًا لبشرتك، فإن للجلسرين العديد من الفوائد والاستخدامات الأخرى لصحتك وعافيتك، مثل:

1 -تخفيف الإمساك: يعمل الجلسرين كملين خفيف، حيث يمكنه تليين البراز وتحفيز حركة الأمعاء. يمكنك استخدام تحاميل الجلسرين التي يتم إدخالها في المستقيم، أو حقن الجلسرين الشرجية التي يتم حقنها في القولون، لتخفيف الإمساك. يمكنك أيضًا تناول الجلسرين عن طريق الفم، ولكن فقط تحت إشراف الطبيب، لأنه يمكن أن يسبب آثارًا جانبية، مثل الغثيان والقيء والإسهال والجفاف.

2 -تحسين الترطيب والأداء الرياضي: يساعد الجلسرين على تحسين الترطيب والأداء الرياضي؛ لأنه يزيد من كمية الماء والشوارد في الجسم ويمنع الجفاف والتعب. يمكنك شرب محلول الجلسرين، وهو خليط من الجلسرين والماء، قبل أو أثناء أو بعد التمرين، لتعزيز قدرتك على التحمل والقوة والتعافي. ومع ذلك، يجب استشارة الطبيب قبل استخدام الجلسرين لهذا الغرض، حيث يمكن أن يسبب الجلسرين أيضًا آثارًا جانبية، مثل الانتفاخ والتشنج والصداع والدوخة. أيضًا يجب عليك شرب الكثير من الماء وتجنب الكحول والكافيين عند استخدام الجلسرين للترطيب والأداء.

3 -علاج التهاب الحلق والسعال: يساعد الجلسرين في علاج التهاب الحلق والسعال، حيث يمكنه تهدئة وتليين الحلق المتهيج وتقليل الالتهاب والألم. يمكنك الغرغرة بمحلول الجلسرين، وهو خليط من الجلسرين والماء، عدة مرات في اليوم، لتخفيف التهاب الحلق والسعال. يمكنك أيضًا إضافة مكونات أخرى، مثل الملح أو الليمون أو العسل أو الزنجبيل، إلى محلول الجلسرين للحصول على علاج أكثر فعالية وطبيعية.

4 -شفاء الجروح والحروق: يساعد الجلسرين في شفاء الجروح والحروق، حيث يمكن أن يمنع العدوى، ويقلل الالتهاب، ويعزز تجديد الأنسجة. يمكنك تطبيق الجلسرين أو أي منتج يحتوي على الجلسرين كأحد المكونات الرئيسية مباشرة على المنطقة المصابة، بعد تنظيفها وتجفيفها، لتسريع عملية الشفاء. يمكنك أيضًا تغطية الجرح أو الحرق بضمادة أو شاش معقم، لحمايته من المزيد من التلف والتلوث.

5 -الحفاظ على الطعام والزهور: يساعد الجلسرين في الحفاظ على الطعام والزهور، حيث يمكن أن يمنع نمو الميكروبات، والأكسدة، والجفاف. يمكنك استخدام الجلسرين أو أي منتج يحتوي على الجلسرين كأحد المكونات الرئيسية كمادة حافظة للأغذية والزهور. يمكنك أيضًا مزج الجلسرين مع مواد حافظة أخرى، مثل السكر أو الملح أو الخل أو الكحول للحصول على مادة حافظة أكثر تخصيصًا وطبيعية. يمكنك استخدام الجلسرين كمادة حافظة للفواكه والخضراوات واللحوم والجبن والمربيات والحلويات والكعك وغيرها. أيضًا استخدم الجلسرين كمادة حافظة للزهور والأوراق والأعشاب الطازجة أو المجففة وغير ذلك الكثير.

6 -صناعة الصابون والشموع: يساعد الجلسرين في صناعة الصابون والشموع، حيث يوفر ملمسًا ومظهرًا ناعمًا وكريميًا ومرطبًا. يمكنك استخدام الجلسرين أو منتج يحتوي على الجلسرين كأحد المكونات الرئيسية كقاعدة للصابون والشموع. يمكنك أيضًا إضافة مكونات أخرى، مثل الزيوت والعطور والألوان والأشكال، إلى قاعدة الجلسرين للحصول على صابون وشمعة أكثر تخصيصًا وإبداعًا. يمكنك استخدام الجلسرين كقاعدة للصابون والصابون السائل وصابون اليد وصابون الجسم والشامبو والمزيد. إضافة إلى استخدامه كقاعدة للشموع العمودية والشموع النذرية والشموع الصغيرة والمزيد.

اقرأ أيضًا: عشر طرق طبيعية لتعزيز الذاكرة وقوة الدماغ

خاتمة

الجلسرين مادة طبيعية ومتعددة الاستخدامات ولها العديد من الفوائد والاستخدامات لبشرتك وصحتك. يساهم في ترطيب البشرة وتطهيرها وتوحيد لونها وشفاءها وتحسينها، بالإضافة إلى تخفيف الإمساك وتحسين الترطيب والأداء وعلاج التهاب الحلق والسعال وشفاء الجروح والحروق وحفظ الطعام والزهور وصناعة الصابون والشموع. ومع ذلك، يجب عليك دائمًا استخدام الجلسرين بحذر واعتدال؛ لأن تناول الكثير من الجلسرين يمكن أن يكون له آثار سلبية على بشرتك وصحتك. يجب عليك أيضًا استشارة طبيبك دائمًا قبل استخدام الجلسرين لأي أغراض طبية، لأنه قد يتفاعل مع بعض الأدوية والحالات. الجلسرين هو عنصر بسيط ولكنه قوي يعزز جمالك وعافيتك. جربيه اليوم وشاهدي الفرق بنفسك!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى